مباريات اليوم

أوقات الصلاة
الفجر 05:24
الظهر 12:23
العصر 03:36
المغرب 06:02
العشاء 07:23
حالة الطقس

اسعار العملات

ترحيب رسمي وشعبي كبير بتوقيع اتفاق المصالحة

لاقى اتفاق المصالحة الفلسطينية الموقع بين حركتي فتح وحماس بالقاهرة اليوم الخميس؛ ترحيبا رسميا وشعبيا كبيرا.

وأكّد الأسرى الفلسطينيون في سجون الاحتلال الإسرائيلي والأسرى المحررون ومن كافّة الفصائل على دعمهم ومساندتهم لاتفاق المصالحة الذي أُبرم في القاهرة.

وقال نادي الأسير الفلسطيني، مساء اليوم الخميس، أن الأسرى أكّدوا على ضرورة جعل هذا اليوم محطة تاريخية في حياة الشّعب الفلسطيني من خلال المضي قدماً في تنفيذ بنوده خطوة بخطوة، وبإرادة مخلصة وفاءاً للشهداء ولكل من ضحّوا من أجل حرية فلسطين.

وبدوره، قال رئيس نادي الأسير الفلسطيني قدورة فارس إن حالة الفرح والتفاؤل تعمّ كافّة السجون التي كانت أكثر من تأثّر سلبياً من حالة الانقسام، فالأسرى عازمون على تعزيز الوحدة الوطنية والشراكة داخل السّجون في مواجهة ما يتعرضون له من قمع وقهر وتنكيل من قبل مؤسسات الاحتلال.

كما رحبت فصائل العمل الوطني الفلسطيني بتوقيع حركتي فتح وحماس اتفاق المصالحة في العاصمة المصرية القاهرة.

وقال عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين صالح ناصر إن التقدم في حوارات القاهرة بين حركتي فتح وحماس، خطوة بالاتجاه الصحيح يُمكن البناء عليها لإنهاء الانقسام.

وطالب بتسريع التنفيذ العملي لما جاء في الاتفاق من خلال لجان وطنية يشارك فيها الكل الوطني، وتتحمل مسؤولياتها أمام شعبنا.

ودعا للإسراع في حل الأزمات الإنسانية والحياتية المتفاقمة التي عاشها قطاع غزة.

من جهتها، دعت الجبهة الشعبية إلى ضرورة البناء على اتفاق المصالحة الذي تم توقيعه في القاهرة ، وذلك من خلال تخفيف معاناة مواطني قطاع غزّة، باتخاذ إجراءات عاجلة تخص معاناتهم اليومية.

ورحب عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية كايد الغول بما تم التوافق عليه. ودعا لمزيد من العمل لتنفيذ كل ملفات المصالحة وتذليل العقبات.

من جهته، رحب التجمع الفلسطيني المستقل بالاتفاق. وأشاد رئيس التجمع عبدالكريم شبير بجهود الشقيقة مصر الكبيرة ورعايتها المتواصلة للحوارات الفلسطينية.

وأكد ضرورة اتخاذ كافة الإجراءات الفورية والسريعة لتمكين الحكومة الفلسطينية من ممارسة كافة صلاحيتها وتحمل مسؤوليتها الدستورية والقانونية، حتى تتمكن من تخفيف معاناة المواطنين في قطاع غزة، وإلغاء كافة الاجراءات والعقوبات المفروضة على أبناء شعبنا الفلسطيني.

كما رحَّبت جبهة التحرير الفلسطينية بتوقيع اتفاق المصالحة.

واعتبرَ القيادي ومسؤول المنظمات الشعبية جهاد شيخ العيد، أنّ التوقيع على اتفاق المصالحة فرصة تاريخية أمام شعبنا بكل قِواه لطيّ صفحة الانقسام المرير إلى الأبد.

ورحبت مؤسسات القطاع الخاص في قطاع غزة اليوم الخميس، بالإعلان عن انجاز اتفاق المصالحة، موضحة أن اتمام المصالحة وانهاء الانقسام يؤسس لمرحلة جديدة في تاريخ الشعب الفلسطيني، بعد 11 عامًا من الانقسام البغيض الذي دمر كافة مناحي الحياة.

وأكد رئيس جمعية رجال الأعمال في القطاع علي الحايك، في تصريح له على أن القطاع الخاص أعدَّ خططه وينتظر تمكين حكومة الوفاق الوطني فعليًا على الأرض للبدء بالنهوض بالاقتصاد الوطني الذي عانى من ويلات الحصار الإسرائيلي الظالم والانقسام الجغرافي والسياسي والمجتمعي, إضافة إلى الحروب الثلاثة التي شنها الاحتلال على قطاع غزة ودمر خلالها أكثر من 5000 مصنع ومنشأة صناعية وحرفية.

Loading...

في حال نجح الطرفان فتح وحماس في الوصول الى انتخابات.. من ستنتخب؟