مباريات اليوم

أوقات الصلاة
الفجر 05:01
الظهر 11:32
العصر 02:17
المغرب 04:35
العشاء 06:02
حالة الطقس

اسعار العملات

لتمكين الحكومة

اتفاق بين فتح وحماس حول "رواتب الموظفين والعقوبات".. هذه تفاصيله

قالت صحيفة الحياة اللندنية إن حركتي فتح وحماس اتفقتا على «رفع العقوبات» عن قطاع غزة، خلال الأيام المقبلة، والتي فرضتها حكومة التوافق الوطني قبل سبعة أشهر.

ونقلت الصحيفة عن مصادر وصفتها بالموثوقة، قولها إن حركة فتح وافقت على رفع العقوبات عن غزة، وتفعيل عمل اللجنة القانونية الادارية بعضوية أعضائها من غزة، والتي شكلتها الحكومة مطلع تشرين الأول الماضي تنفيذاً لاتفاق المصالحة الموقع في عام 2011.

وقالت المصادر إن "فتح وافقت أيضاً على دفع ما تبقى من رواتب موظفي حكومة حماس السابقة عن الشهر الماضي".

وكانت حركة حماس دفعت لموظفيها البالغ عددهم نحو 43 ألف موظف ألف شيكل عن الشهر الماضي، على أن تُكمل الحكومة بقية الرواتب، بما يعادل 50 في المئة من راتب كل موظف.

وأضافت المصادر أن رفع العقوبات وتفعيل اللجنة جاء مقابل موافقة حركة حماس على تسليم جباية الضرائب والرسوم للحكومة خلال الساعات أو الأيام القليلة المقبلة.

وأوضحت أن حماس وافقت أيضاً على إعادة أعداد من موظفي السلطة المدنيين إلى أماكن عملهم في الوزارات والهيئات الحكومية المختلفة.

من جهة أخرى، اعتبرت حماس العاشر من الشهر الحالي، الذي اتفقت مع حركة فتح أن يكون موعداً نهائياً لتمكين الحكومة "علامة فارقة لشعبنا".

وقالت الحركة في بيان أمس إن العاشر من الحالي هو الموعد المقرر لاستكمال تسلم الحكومة مهماتها في قطاع غزة والقيام بواجباتها كافة.

وثمنت الحركة في بيانها الجهود المصرية في إنهاء الانقسام وتحقيق المصالحة الوطنية والمتابعة الدؤوبة لضمان إنجازها.

يشار إلى أن الوفد الأمني المصري المؤلف من اللواء سامح نبيل، والقنصل العام المصري لدى السلطة خالد سامي والعميد همام أبو زيد غادروا القطاع أمس في صورة فجائية، تزامناً مع إيعاز الرئيس محمود عباس للحكومة بالتوجه إلى القطاع.

Loading...

هل تتوقع نجاح الفصائل في الوصول إلى انتخابات في الموعد الذي حددته قبل نهاية 2018؟