اخصائية: الأهداف مهمة في حياتنا لكنها ليست مقدسة

2019-01-04 12:07:25

قالت الاخصائية الاجتماعية عفاف ربيع، ان رسم الاهداف في حياتنا مهم جداً والإيمان بتحقيقها أكثر أهمية.

وتعتقد ان أولئك الذين يضعون  خطط وأهداف للعام الجديد يمتلكون رؤية على المدى البعيد ويسعون لتحقيق أهدافهم رغم الإخفاقت التي قد تواجهم.

وأوضحت الإخصائية خلال حلقة اليوم من برنامج فنجان قهوة على اذاعة راية اف أم، انه على الرغم من الاهداف التي يخطط لها هناك دائما أهداف متجددة وبدائل للأهداف التي تعثر تحقيقها.

وقالت، ان الاخفاق في تحقيق الهدف ليس فشلاً بل هو فرصة ومحطة يمكن الانطلاق منها تحقيق اهداف أخرى.

وأضافت ربيع، انه يجب مراعة طبيعة الإهداف وتحديدها ومدى واقعيتها وتوافقها مع الظروف والإمكانيات  لكل شخص قبل التخطيط لها، وقالت انه من الضروري الموزانة بين السقف الأعلى للأهداف وبين تحقيقها  تجنباً لنشوء فجوة في ذلك .

وأكدت أن الاهداف التي نضعها ليست مقدسة فهي متغيرة ويمكن استبدالها باهداف أخرى هروباً من الشعور بالفشل والاحباط الذي قد يصيبنا من تحقيق من خططنا له.

ودعت ربيع، إلى ضرورة التمسك بالروح الإيجابية والابتعاد عن الطاقة السلبية وتجنب الأشخاص الذين يبثونها كونها لا تحفز الشخص على تحقيق أحلامه وأهدافه.