بعد التطورات الاخيرة...من هم الخاسرون مع هواوي

2019-05-26 13:49:05

يبدو ان شركة هواوي ستحتاج إلى الاستغناء عن آلاف الأشخاص والاختفاء كلاعب عالمي بعض الوقت

و يرى محللون أن المستخدمين في أوروبا وشركتي غوغل وهواوي هم أكبر الخاسرين في حرب الولايات المتحدة التجارية مع الصين وتداعياتها الأخيرة بوقف تعاون الشركات الأميركية مع شركة هواوي.

فمستخدمو هواتف هواوي في الصين لا يستخدمون متجر غوغل، كما أن أجهزة هواوي ممنوعة في السوق الأميركي، مما يجعل أكبر المتضررين من هذا الإجراء هو المستخدمين في العالم، خاصة الأوروبيين.

 

ويقول محللون إن هواوي الصينية -التي تعاني من العقوبات الأميركية- قد تشهد انخفاضا في الشحنات بمقدار الربع هذا العام، وتواجه احتمال اختفاء هواتفها الذكية من الأسواق الدولية.

ويتوقع تحليل لشركة فبون للبحوث والتحليلات أن تتراجع شحنات الهواتف الذكية لهواوي -ثاني أكبر شركة للهواتف الذكية في العالم من حيث الحجم- بين 4 و24٪ خال هذا العام إذا استمر الحظر المفروض من الولايات المتحدة.

و يتوقع ان تنخفض شحنات هواتف هواوي بنسبة 23٪ أخرى العام المقبل، لكنها تعتقد أن الشركة يمكنها البقاء على قيد الحياة بسبب الحجم الهائل للسوق الصينية.

وتستحوذ هواوي على نحو 30٪ من السوق الأوروبية وفقًا لشركة "أي دي سي" للبحوث، وشحنت الشركة 208 ملايين هاتف العام الماضي، نصفها إلى أسواق خارج الصين، وتعتبر الشركة أوروبا أهم سوق لهواتفها الذكية.

وقال محللون إنه من المحتمل أن يتحول المشترون المحتملون لهواتف هواوي إلى الأجهزة المتطورة من سامسونغ وآبل، أو شراء هواتف متوسطة من منافسيها المحليين أوبوو وفيفو.

 قد يتم القضاء على هواوي من سوق الهواتف الذكية في أوروبا الغربية العام المقبل إذا فقدت إمكانية الوصول إلى غوغل

وقدرت شركة الأبحاث نومرا أنستينت خسارة غوغل بسبب قرارها وقف التعاون مع هواوي بنحو 425 مليون دولار من العائدات السنوية.

وتقول الشركة إن سحب متجر غوغل من أجهزة هواوي سيحرم غوغل من رسوم تصل لـ30% من جميع المعاملات.

 

وتضع أنستينت المدى الإجمالي المحتمل للمبيعات المفقودة من متجر غوغل بين 375 مليونا و425 مليون دولار.

وقدرت أنستينت مستخدمي هواوي الحاليين بنحو خمسمئة مليون مستخدم للهواتف الذكية في جميع أنحاء العالم، لكن 52٪ منهم موجودون في الصين، حيث لا يتوفر غوغل بلاي.

 

لذلك، وفقًا لتقديرات أنستينت ستخسر غوغل مبيعات متاجرها في أوروبا وآسيا (باستثناء الصين)، حيث تستفيد من مبيعات التطبيقات اليوم.

وحققت غوغل سبعة مليارات دولار من مبيعات غوغل بلاي العالمية عام 2018، وفقًا لتقديرات أنستينت تبلغ مساهمة هواوي في هذا المبلغ نحو 388 مليون دولار.

وتعد أوروبا أكبر محرك لهذه الإيرادات، حيث حققت غوغل 190 مليون دولار من مبيعات غوغل بلاي على أجهزة هواوي العام الماضي.

 في حين أسهم مستخدمو هواوي في آسيا (باستثناء الصين) بنحو 137 مليون دولار في مبيعات متجر غوغل، وفقًا للتقرير.

وبالنسبة لغوغل التي جمعت أكثر من 130 مليار دولار من العائدات عام 2018، يقول الرئيس التنفيذي لشركة "ودبوش سيكيورتيز" دان إيفز إن هذه الخسائر المستقبلية "خطأ مضاعف" لشركة التكنولوجيا العملاقة، وإن العواقب النهائية قد تكون أسوأ.