(صور).. جامعة القدس تحتفل بتخريج الدفعة الأولى من الفوج 38

2019-06-14 21:31:39

احتفلت جامعة القدس، اليوم الجمعة، بتخريج الدفعة الأولى من "الفوج الثامن والثلاثين"، في الحرم الرئيس، وذلك بمشاركة رئيس مجلس أمناء جامعة القدس دولة الأخ أحمد قريع، وسعادة رئيس الجامعة أ.د. عماد أبو كشك، وأعضاء مجلس الأمناء ونواب الرئيس وأكاديميين، وممثلي المؤسسات الرسمية والمجتمعية والإعلامية المختلفة ،والآلاف من أهالي الخريجين لكليات "الطب البشري، طب الاسنان، الصيدلة، المهن الصحية، الصحة العامة، كلية القدس بارد، العلوم والتكنولوجيا ونجاد زعني للهندسة".

واستهل الحفل بآيات من الذكر الحكيم، والنشيد الوطني، ونشيد جامعة القدس، تلى ذلك كلمة رئيس مجلس الأمناء دولة الأخ أحمد قريع أبو العلاء الذي استهلها بتهنئة رئيس الجامعة أ.د.عماد ابو كشك  على تجديد الثقة بقيادة هذا الصرح العلمي الكبير من قبل مجلس امناء الجامعة،  بالاضافة الى ابداء سعادته الغامرة والاعتزاز  الكامل بجامعة القدس، التي تحمل اسم المدينة المقدسة .

وأشاد أبو العلاء بتميز جامعة القدس وما قدمته للشعب الفلسطيني قائلا " لقد مضى تسعة وثلاثون عاما من الزمان على تأسيس هذه الجامعة، كانت اعوام تحد واستجابة، اعوام جد وبذل، اعوام صناعة الرجال وبناء العقول، فكانت الحصيلة كما شاء لها المؤسسون، قلعة ثقافية باذخة، حاضنة اكاديمية دافئة لأبنائها، وبيتاً واسعاً للعلم والمعرفة، ورافعة من روافع الصمود.

واشار ابو علاء إلى الانجازات الكبيرة التي حققتها جامعة القدس، والتي اصبحت علماً مضيئاً من اعلام مدينة المدن الفلسطينية، مؤكداً أن الجامعة   اسهمت في تعزيز الهوية الفلسطينية العربية الاسلامية لهذه المدينة، لمواصلة معركة البقاء والصمود .

وبارك  أ.د.عماد أبو كشك في كلمته للخريجين وذويهم على تخرجهم من الجامعة قائلا  " اليوم هو يوم فرح وسعادة بأبنائنا وبناتنا خريجي الفوج الثامن والثلاثون، هذه الكوكبة المتميزة من طلبة جامعة القدس .

وتحدث أ.د.ابو كشك عن انجازات الجامعة الكبيره مضيفا  " ان جامعة القدس مستمرة في خلق شراكات و توقيع إتفاقيات تعاون علمي وأكاديمي وبحثي وتبادل أكاديمي وطلابي مع العديد من الجامعات المتميزة والدول في قارات العالم الخمس ، قائلاً " أسسنا معهد التنافسية مع جامعة "هارفارد " أرقى وأفضل الجامعات الأمريكية ، و تتبوأ مكانة مرموقة عالمياً، إضافة الى ما تقوم به جامعة القدس لتعزيز القطاع الصناعي في فلسطين كرافد هام للإقتصاد الفلسطيني وكلية العلوم والتكنولوجيا و مختبرات جامعة القدس العلمية والبحثية وكلية الهندسة من شراكات مع القطاع الخاص الفلسطيني في هذا الشأن، كما ونفخر بمعهد كونفوشيوس التعليمي و التدريبي،  والذي تم تأسيسه في جامعة القدس ، والمعهد الهندي لتكنولوجيا المعلومات في مركز سعيد خوري لتكنولوجيا المعلومات ، فيما تم الإنتهاء من كافة التحضيرات وتوفير التمويل لإقامة حاضنات الأعمال الريادية ، بالشراكة مع القطاع الخاص الفلسطيني ، وقد تم إفتتاح كلية فاروق الشامي للفنون الجميلة والتجميل في جامعة القدس.

 ووجه أ.د. ابو كشك كلمته للخريجين قائلا " خريجو جامعة القدس ، أنتم الرصيد الإستراتيجي لجامعتكم ، جامعة القدس، لانكم ستكونون ممثلين لهذه الجامعة اينما كنتم ، رسل أوفياء مخلصين، و أبناء أحباء مجتهدين متميزين منتجين ، نبارك لكم في حفلكم هذا ، ونبارك لاهلكم ،الامهات و الاباء الذين يعتبرون هذا الحفل حفلهم ، و هذا اليوم يومهم ، فقمة سعادتهم و فخرهم أن يروكم في هذا اليوم الذي إنتظروه طويلاً ، و أنتم تتخرجون من الجامعة ، لتبدأوا مشواركم في بناء وتنمية وطنكم الغالي فلسطين ، و الاستفادة مما درستموه و تعلمتوه في جامعتكم ، ومن أساتذتكم ، في حياتكم العملية ".

وفي كلمة الطلبة الخريجين والتي ألقاها الطالب أسيد شبانه  من كلية الطب البشري، أشار "إلى أن الحلم تحقق ووصلنا بعد عناء المسيرة، لا زلنا نتذكر كيف اتجهت خطواتنا إليك جامعتي ، نعم دخلنا الجامعة، واتجه كل منا إلى التخصص الذي لطالما حلم به، ، فكانت فرحة عظيمه يعجز اللسان عن وصفها تعلمنا منها أن الإنسان لا يمكن أن يصل إلى ما يريد، إلا عندما يتخطى العقبات، فلا ينظر إلى السهل فيتجه إليه، بل ينظر إلى ما يريد، ويذلل الصعب ليسهل المشوار".

وقدم شكره إلى أسرة جامعة القدس ولكل  من ساهم في وصول الطلبة  الى هذه المرحلة ولكل من ساهم في انجاح هذا الحفل .

وتخلل الحفل فقرات فنية وغنائية تراثية قدمها كورال جامعة القدس، وفرقة أصايل للتراث الفلسطيني، والفنان الفلسطيني نادر حمودة.

وكرم دولة الأخ أحمد قريع، وأ.د.عماد أبو كشك الطلبة المتفوقين، تلاه توزيع الشهادات للطلبة المشاركين.