الأسهم الأوروبية تهبط تحت وطأة شل؛ والأنظار على البنك المركزي

2020-04-30 12:00:56

تراجعت الأسهم الأوروبية اليوم الخميس مع تأثر المعنويات سلبا بانخفاض في رويال داتش شل ومجموعة أخرى من تقارير النتائج المتباينة وذلك قبيل ختام اجتماع للبنك المركزي الأوروبي.

ونزل المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.2 بالمئة مع انخفاض شل سبعة بالمئة بعد أن قلصت الشركة توزيعات أرباحها للمرة الأولى في 80 عاما وعلقت الشريحة التالية من برنامج إعادة شراء أسهمها وسط انهيار في الطلب العالمي على النفط.

وتصدر أرقام الناتج المحلي الإجمالي لمنطقة اليورو في الساعة 1000 بتوقيت جرينتش، لكن بيانات من فرنسا أظهرت بالفعل أشد انكماش اقتصادي لها منذ الحرب العالمية الثانية في الربع الأول من العام بسبب الإغلاق الشامل.

وقفز سهم سافران 5.8 بالمئة مع قول مورد قطاع الصناعات الجوية إنه يستهدف صيانة التدفقات النقدية الإيجابية للعام بأكمله ”رغم ما قد يكون رياحا معاكسة عاتية“ جراء الأزمة.

وارتفعت أسهم إيرباص 6.2 بالمئة بفضل أنباء أنها في محادثات بشأن مساعدة محتملة من الحكومة الفرنسية.

الأسهم الأوروبية بصدد أكبر مكاسبها الشهرية منذ يوليو تموز 2009 مع تعافيها من تراجعات فبراير شباط الحادة بفضل مؤشرات على تخفيف القيود وإجراءات تحفيز اقتصادي كبيرة وآمال في علاج فعال من المرض الناجم عن فيروس كورونا.

وسينصب اهتمام المستثمرين على قرار البنك المركزي الأوروبي المقرر في الساعة 1145 بتوقيت جرينتش. ومن المتوقع أن يبحث صناع السياسات زيادة إجراءات التحفيز لكن من المستبعد أن يتخذوا قرارا كبيرا يوم الخميس.