ويندوز 7 لا يزال يعمل عبر الملايين من الحواسيب

2021-01-04 11:12:47

تواجه شركة مايكروسوفت مشكلة فيما يتعلق بمحاولة حث الأشخاص على تحديث النظام التشغيلي عبر الحواسيب عندما تكلف الإصدارات الجديدة من ويندوز الكثير.

وتتمثل المشكلة في أن معظم الأشخاص لا يهتمون بإصدار ويندوز العامل عبر جهاز الحاسب طالما أن الجهاز يعمل.

وأنهت مايكروسوفت رسميًا دعمها لنظام التشغيل ويندوز 7 منذ نحو عام، لكن الكثير من مستخدمي الحواسيب الشخصية في جميع أنحاء العالم استمروا في استخدام النظام التشغيلي.

ومن الصعب معرفة عدد مستخدمي ويندوز 7 الذين لا يزالون يستخدمون هذا النظام التشغيلي بالضبط.

ويقول أحد التقارير أنه عندما وصل ويندوز 7 إلى نهاية الدعم في العام الماضي، فقد استمر نحو 200 مليون جهاز حاسب على مستوى العالم في استخدام النظام التشغيلي.

وتشير الأرقام الاستشارية التي توفر البيانات من برنامج التحليلات الرقمية التابع للحكومة الأمريكية إلى أن نسبة 18.9 في المئة من أجهزة الحاسب الشخصية العاملة بنظام ويندوز تعمل بنظام ويندوز 7، وذلك اعتبارًا من شهر ديسمبر 2019.

وتُظهر المقاييس في نهاية عام 2020 أن نحو 8.5 في المئة من أجهزة الحاسب العاملة بنظام ويندوز لا تزال تعمل بنظام التشغيل ويندوز 7.

ويمثل هذا انخفاضًا كبيرًا في مستخدمي ويندوز 7 على مدار العام، لكنه لا يزال يشير إلى بقاء عدد كبير من الأشخاص على نظام التشغيل ويندوز 7.

ومن الصعب التوصل إلى رقم محدد لعدد أجهزة الحاسب التي لا تزال تعمل بنظام ويندوز 7، لكن من الواضح أن هناك عددًا كبيرًا من الأشخاص والشركات يستمرون في استخدام النظام التشغيلي غير المدعوم.

وأظهر موقع NetMarketShare في نهاية عام 2020 أن الأجهزة العاملة بنظام ويندوز 7 تمثل نحو 21.7 في المئة من السوق.

وتُظهر الإحصائيات العالمية أن مستخدمي أجهزة الحاسب العاملة بنظام ويندوز 7 يمثلون نحو 17.7 في المئة من السوق.

وبينما لا يمكننا التوصل إلى رقم ثابت، تشير هذه المقاييس إلى أنه من المحتمل أن يكون هناك ما لا يقل عن 100 مليون جهاز حاسب شخصي على الأقل لا تزال تعمل بنظام التشغيل ويندوز 7 حول العالم، وقد يكون الرقم أعلى بكثير.

وتسمح مايكروسوفت لبعض المستخدمين بالدفع مقابل التحديثات الموسعة للأمان، ومن المتوقع أن ينخفض ​​عدد أجهزة الحاسب العاملة بنظام ويندوز 7 بشكل كبير خلال عام 2021.