يونس الخطيب يتحدّث لراية عن تاريخ جمعية الهلال الأحمر

2022-01-17 21:26:58

عرف بين أصدقائه ومحبيه بأنه انسان مميز ومتواضع، يتمتع بشخصية قوية، وبالرغم من عمله في ظروف صعبة إلا أنه استطاع أن يترك بصمة كبيرة في مجال عمله، وباجتهاده ومثابرته، تمكن من إيصال القضية الفلسطينية للعالم.

الدكتور يونس الخطيب، رئيس جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني، تحدث لبرنامج "ضيف الراية" عبر أثير "رايـــة" حول مسيرته العملية والعلمية وصولا لرئاسة الجمعية وطبيعة عملها.

يقول الخطيب في بداية حديثه إنه انضم لجمعية الهلال في عام 1984، بعد تخرجه من الجامعة في بريطانيا وعمله في بعض الأعمال، حيث عمل في جمع التبرعات والنشاطات دعما للقضية الفلسطينية.

ويضيف الخطيب إنه فيما بعد اقتنع بفكرة العمل الإنساني، وتقديم ما يمكنه في هذا المجال، متابعا "عدت إلى أرض الوطن في عام 1993 بعد اتفاقية أوسلو وحصولي على الهوية الفلسطينية".

وحول جمعية الهلال الأحمر، يؤكد الخطيب أن الجمعية معاصرة، تأسست في عام 1968 وكانت جزءا من المشروع الوطني الفلسطيني، مشيرا إلى أن فكرة التأسيس كانت للشهيد القائد أبو عمار.

وبين أن الجمعية في البداية كانت لمعالجة الفدائيين الفلسطينيين، بعد رجوعه من أرض المعركة، وانتهت بأن تكون مؤسسة طبية صحية اجتماعية فلسطينية، في معظم مناطق اللجوء الفلسطيني والداخل.

ويشدد الخطيب على أن أبرز أهداف الجمعية وحدة الشعب الفلسطيني، إضافة إلى خدماتها الإنسانية والصحية للشعب الفلسطيني في الوطن والشتات، وحرصها على الاستمرار في تقديم هذه الخدمات لتعزيز صمود الشعب الفلسطيني.