أوقات الصلاة
الفجر 5:11 AM
الظهر 12:29 PM
العصر 3:53 PM
المغرب 6:30 PM
العشاء 7:45 PM
حالة الطقس
Loading...
اسعار العملات
Loading...

القدس لاتباع ولا تشترى

الرئاسة لترامب: سياسة التهديد والتجويع والتركيع لن تجدي

الرئيس محمود عباس والرئيس الامريكي دونالد ترامب

علقت الرئاسة الفلسطينية على الاشتراطات والتهديدات الأمريكية المتواصلة والتي كان آخرها الصادرة عن الرئيس الامريكي دونالد ترامب اليوم الخميس، خلال لقاءه رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو.

وقال الناطق الرسمي باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة، إن سياسة التهديد والتجويع والتركيع لن تجدي مع الشعب الفلسطيني.

وأكد أبو ردينة أنه ما لم تتراجع الادارة الأميركية عن قرارها بخصوص مدينة القدس فلن يكون لها اَي دور في عملية السلام، "فإذا بقيت قضية القدس خارج الطاولة، فأميركا خارج الطاولة أيضا".

وكان الرئيس الأميركي اشترط على الفلسطينيين العودة إلى طاولة المفاوضات مقابل الحصول على الأموال، وذلك خلال لقاءه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتياهو على هامش مؤتمر "دافوس" الاقتصادي اليوم الخميس.

وأضاف أبو ردينة في تصريح للصحفيين اليوم، "إن قضية القدس هي قضية مقدسة، وهي مفتاح الحرب والسلام في المنطقة، وهي لاتباع ولا تشترى بكل أموال الدنيا، والتهديد بقطع أموال الاونروا هي سياسة مرفوضة ولن نقبل بها بالمطلق".

وجدد التأكيد على التزام الجانب الفلسطيني بالسلام القائم على قرارات الشرعية الدولية الممثلة بقرارات الجمعية العامة للأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي وقرارات القمم العربية، ومبادرة السلام العربية، وفق حل الدولتين لإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة على حدود 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.

Loading...