أوقات الصلاة
الفجر 04:44
الظهر 11:24
العصر 02:18
المغرب 04:38
العشاء 06:03
حالة الطقس
Loading...
اسعار العملات
Loading...

بمشاركة ممثلي أكثر من 90 دولة

بدء أعمال المؤتمر الوزاري الاستثنائي لدعم الأونروا

مؤتمر دولي لدعم الأونروا
مؤتمر دولي لدعم الأونروا

 بدأت اليوم، أعمال المؤتمر الوزاري الاستثنائي لدعم الاونروا، في مقر منظمة الأغذية والزراعة "الفاو"، بالعاصمة الإيطالية روما.

وتم اعلان بدء المؤتمر من قبل وزراء خارجية: الأردن أيمن الصفدي، ومصر سامح شكري، والسويد مارجوت وللستروم، ومدير عام وكالة "الأونروا" بيير كرينبول.

ويحمل المؤتمر الوزاري الاستثنائي عنوان: الحفاظ على الكرامة، وتقاسم المسؤولية، وحشد العمل الجماعي، من أجل دعم "الأونروا"، بمشاركة سكرتير الأمم المتحدة انطونيو غوتيرش، ومفوضة الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني، ورئيس الوزراء الحمد الله، وممثلي أكثر من تسعين دولة.

في كلمته، طالب وزير الخارجية المصري شكري بضرورة العمل على إيجاد بدائل خلاقة تساهم في تسوية الأزمة المالية الراهنة التي تعاني منها "الأونروا"، وتحييد المصالح السياسية الضيقة، مؤكدا أن المساس بالوكالة سيفتح الباب أمام موجة غير عادية من عدم الاستقرار، الذي ستمتد آثاره السلبية إلى مختلف بقاع العالم.

وأضاف شكري إن الأزمة المالية التي تواجهها "الأونروا" حاليا تُمثل تهديدا مباشرا لقدرتها على الوفاء بالخدمات الأساسية: كالتعليم، والصحة، والتي يستفيد منها ما يزيد عن 5 ملايين لاجئ فلسطيني.

وبهذا الصدد، بين خطورة الأزمة التي قد تتفاقم ما لم تتكاتف جهود المجتمع الدولي لإيجاد حل سريع لها، داعيا كافة المانحين الدوليين إلى تقديم إسهامات مالية جديدة تمكن الوكالة من الاستمرار في عملها الإنساني الهام، بما يحافظ على استقرار الشرق الأوسط والعالم.

بدوره، أكد أبو الغيط، أن تقليص موازنة وكالة غوث وتشغيل اللاجئين "الاونروا" يرسل إلى الفلسطينيين رسالة بالغة الخطورة مؤداها "أن العالم ليس معهم، ولا تهمه مأساتهم، ولا تعنيه معيشتهم، ولا يعبأ بمستقبلهم".

وتاتي الدعوة لهذا المؤتمر في سياق الخطر حيال الوضع المالي للوكالة وتبعاته على الخدمات التي تقدمها "الأونروا" في جميع مناطق عملها، بعد تقليص الدعم المالي الاميركي.

Loading...