مباريات اليوم
Loading...
أوقات الصلاة
الفجر 04:39
الظهر 12:38
العصر 04:15
المغرب 07:10
العشاء 08:36
حالة الطقس
Loading...
اسعار العملات
Loading...

خلال لقائه ممثلي الفصائل

لافروف: صفقة القرن الأمريكية ستدمر كل شيء

لقاء لافروف مع ممثلي الفصائل

قال وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، إن الخطوات الأمريكية، أحادية الجانب، بالنسبة للقضية الفلسطينية تهدف إلى تدمير كل القرارات والأسس، التي تم تحقيقها سابقا.

وأضاف خلال لقائه ممثلي الفصائل، أن الإدارة الأمريكية تسعى إلى فرض حلول أحادية الجانب، وتحاول منذ أكثر من عامين طرح وصفة جديدة تعرف بـ "صفقة القرن"، وهي التي ستعصف بكل ما سبق من قرارات، بما في ذلك إقامة دولة فلسطينية على حدود 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.

وأوضح لافروف أن الانقسام الفلسطيني المستمر منذ عدة سنوات يعطي ذريعة للترويج لنهج الإدارة الأمريكية الذي قد ينسف كل القرارات السابقة.

وأكد وزير الخارجية الروسي على أهمية أن يتجاوز الفلسطينيون الانقسام ويوحدوا صفوفهم، موضحا أن ذلك من شأنه أن يعزز موقف روسيا والأطراف الدولية الأخرى التي تطالب بتسوية القضية الفلسطينية على أساس القرارات السابقة.

وأشار لافروف إلى أن بعض الأطراف في المجتمع الدولي ترى أنه لا توجد إمكانية للتغلب على الانقسام الفلسطيني ولذلك فهم يرون أن حل الدولتين أيضا بات مستحيلا.

وتابع: إنهاء الانقسام قرار يتعلق فقط بالفصائل الفلسطينية ولا يتعلق بالأطراف الخارجية، ولكن من دون توحيد الصفوف فإن الأطراف الخارجية ستحاول تعميق الانقسام وإفشال المحاولات.

واضاف لافروف ان اتفاق القاهرة يمكن من خلاله التوصل إلى حلول وسط وتفاهمات، "وبرأينا فإن هذا الاتفاق هو فرصة فعلية للتوصل إلى الوفاق الوطني أخذين بعين الاعتبار أن لكل طرف منكم الحق بالمشاركة في الحياة السياسية".

واكد لافروف ان التوافق حول البيان الذي تم اقتراحه أن يسمى بـ"إعلان موسكو" سيكون خطوة لتعزيز الطريق نحو إنهاء الانقسام.

 

Loading...