أوقات الصلاة
الفجر 5:10 AM
الظهر 12:30 PM
العصر 3:55 PM
المغرب 6:33 PM
العشاء 7:48 PM
حالة الطقس
Loading...
اسعار العملات
Loading...

القدس للمستحضرات الطبية تطبق نظام تقييم الوضع الصحي الالكتروني

مقر  القدس للمستحضرات الطبية
مقر القدس للمستحضرات الطبية

قامت مجموعة القدس للمستحضرات الطبية بإطلاق وتفعيل نظام تقييم الوضع الصحي اليومي لموظفيها ضمن اجراءات السلامة وادارة المخاطر التي تتبعها المجموعة منذ إنتشار فايروس كورونا كوفيد -19  في البلاد، ولتكون بذلك أول شركة في فلسطين تستخدم هذا النظام الذي يستخدم في كبريات الشركات العالمية.            

ولضمان سلامة الموظفين و المنشأءة والمنتجات، أخذت مجموعة القدس للمستحضرات الطبية باجراءات السلامة والتعقيم المبنية على دراسات عليمة  والتي فرضتها منظمة الصحة العالمية والجهات الحكومية المحلية، ولقد اتخذت المجموعة اجراءات اضافية غير المطلوبة من الجهات الرسمية والتي كان اخرها تطبيق النظام الصحي اليومي على جميع العاملين في المجموعة. 

ويقول السيد رامي قطب مدير عام  مجموعة القدس للمستحضرات الطبية " لقد كانت مجموعة القدس من الشركات السباقة في أخذ اجراءات السلامة ايمانا منها بأهمية دورها في توفير بيئة عمل سليمة لموظفيها، حيث تم وضع خطة لزيادة اجراءات التعقيم والرقابة الصحية للعاملين في جميع منشأت المجموعة سواء في فلسطين او الاردن او الجزائر" وأضاف "اننا نقوم بعملية تطوير وبحث دائم في زيادة اجراءات السلامة والتعقيم ولذلك قررنا ان نستخدم هذا التطبيق العالمي في جميع مرافقنا والذي يتيح لنا معرفة الحالة الصحية لجميع العاملين قبل حضورهم الى الشركة، ويمكنا من السيطرة على اي حالة قد تكون تعاني من أعراض الاصابة واحتوائها من دون ان تؤثر على باقي الموظفين او على عمليات الانتاج". 

تجدر الاشارة الى ان مجوعة القدس للمستحضرات الطبية كانت من الشركات الرائدة في تطبيق اجراءات السلامة وقد حصلت على شهادة الأيزو 45001 العالمية، وهي المعيار الأول دولياً للسلامة والصحة المهنية والممنوحة من قبل مؤسسة «لويدز ريجيستر» العالمية لضمان الجودة. وبذلك تكون شركة القدس للمستحضرات الطبية أول شركة في فلسطين حصولاً على هذه الشهادة العالمية مباشرةً عقب نشر معيار الجودة الجديد على مستوى العالم في شهر آذار من العام 2018.

أخيراً مجموعة القدس للمستحضرات الطبية هي شركة وطنية  اقليمية تعمل في مجال التطوير العلمي، التصنيع والتسويق للأدوية البشرية والبيطرية منذ ما يزيد عن خمسين عاماً، ولديها انتشار أقليمي في منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقا من خلال مصانعها المنتشرة في فلسطين، الاردن و الجزائر. وتسوق مستحضراتها الدوائية في أكثر من 18 دولة في حول العالم. 

 

Loading...