الطقس
Loading...
أوقات الصلاة
الفجر 4:16 AM
الظهر 12:46 PM
العصر 4:26 PM
المغرب 7:47 PM
العشاء 9:14 PM
العملات
Loading...
ترددات البث
جنوب فلسطين FM 96.8
أريحا و الأغوار FM 96.8
وسط فلسطين FM 98.3
جنين و الخليل FM 98.3
شمال فلسطين FM 96.4

استطلاع: غانتس يواصل تقدمه؛ أغلبية مع تقديم الانتخابات

دل استطلاع رأي، نشرته القنال 12، مساء الأحد، استمرار صدارة المعسكر الرسمي برئاسة بيني غانتس، فيما لو جرت الانتخابات اليوم، على الليكود، وبفارق كبير، حيث حصل على 37 مقعدًا، بينما حصل الليكود بزعامة نتنياهو على 18 مقعدًا.

واظهر الاستطلاع بعض التحولات، منها زيادة قوة "يش عتيد" برئاسة رئيس المعارضة، يائير لبيد، بمقعد واحد بارتفاع من 14 مقعدًا في استطلاع القنال 12 السابق الى 15 مقعدًا في استطلاع اليوم. وكذلك "شاس" برئاسة أرييه درعي التي ارتفعت الى 11 مقعدًا، فيما ارتفعت "عوتسماه يهوديت"، برئاسة بن غفير، الى 9 مقاعد (8 في الاستطلاع الماضي).

وبحسب الاستطلاع فان الصهيونية الدينية (حزب وزير المالية بتسلئيل سموتريتش) لا تعبر نسبة الحسم (في الاستطلاع الماضي 4 مقاعد)، وكذلك التجمع الوطني وحزب العمل.

وحصل المعسكر المؤيد لنتنياهو على 45 مقعدًا فقط، بينما المعسكر الذي شكّل الحكومة السابقة حصل على 75 مقعدًا، في حين حصلت الجبهة والعربية للتغيير على 5 مقاعد.

وجاءت نتائج الاستطلاع على النحو التالي:

 المعسكر الرسمي: 37 مقعدًا 

- الليكود: 18 مقعدًا 

- يش عتيد: 15 مقعدًا (13)

- شاس: 11مقاعد 

- يسرائيل بيتينو: 9 مقاعد 

- عوتسماه يهوديت (بن غفير): 9 مقاعد 

- يهدوت هتوراة: 7 مقاعد 

- الجبهة والعربية للتغيير: 5 مقاعد 

- الموحدة 5 مقاعد 

- ميرتس 4 مقاعد 

رئاسة الحكومة

وردًا على سؤال من الأكثر ملاءمة لرئاسة الحكومة، حصل غانتس على 43% (في استطلاعات سابقة كان يحصل على 50%)، بينما نتنياهو على 27%. وقال 22% لا أحد منهما ملائم، و19% لا أعرف. وفي المقارنة بين نتيناهو ولبيد فان نتيناهو يرتفع عن لبيد بنسبة 6% (31% مقابل 25%)، وقال 39% ان أحدًا منهما غير ملائم.

تقديم موعد الانتخابات

وردًا على سؤال اذا ما كان يجب تقديم موعد الانتخابات أجاب 51% من مجمل المستطلعين بأنه يجب تقديمها، فيما أجاب 39% بانه لا يجب تقديم موعد الانتخابات، و10% قالوا لا أعرف.

وبعد تحليل الاستطلاع تبيّن ان 20% من الذين صوتوا لنتنياهو في الاستطلاع يؤيدون تقديم الانتخابات، ومن ذات الشريحة 68% ضد تقديم الانتخابات. وأجاب 81% من الذين اختاروا غانتس انهم مع تقديم موعد الانتخابات، مقابل 13% من ذات الشريحة الذين أجابوا بأنه لا داعي لتقديمها.

Loading...