مباريات اليوم
Loading...
أوقات الصلاة
الفجر 04:40
الظهر 12:42
العصر 04:20
المغرب 07:18
العشاء 08:45
حالة الطقس
Loading...
اسعار العملات
Loading...

عمرو لـ"رايـة": الثقافة المجتمعية ترفض التخصصات المهنية

رام الله - رايــة:

وجّه رئيس مجلس ادارة مؤسسة فلسطين من أجل عهد جديد زاهي خوري رسالة للشباب الفلسطيني فحواها " الشغل ليس عيباً".

وعتب خوري على الأهل الذين يدفعون أبنائهم للدراسة الأكاديمية والعلمية دون المهنية.

وأعلن خوري عن صندوق الابتكار، مبينا"سنبدأ بمبلغ 10 مليون دولار للناس المستعدين للمجازفة والمغامرة، حيث سنعطي الشباب الراغبين بالابداع مبلغا ماليا قدره 20_25 ألف دولار لانجاح فكرتهم ضمن معطيات وشروط معينة".

وطالب خوري القطاع الخاص العمل على استثمار طاقات الشباب من خلال توفير فرص تدريب وعمل جديدة، ومنحهم ما يستحقون لخلق فرص ابداعية، مشددا على أهمية مراجعة برامج الجامعات حسب طلب السوق.

وبيّن مدير مشروع مؤسسة تعاون محمود نزال أن مشروعهم كبرنامج تدريب وتشغيل الشباب في مؤسسة تعاون منذ 30 عام من العمل في فلسطين، هدفه تنمية الشباب الفلسطيني خاصة ان مجتمعنا مجتمعا فتياً.

وأضاف نزال :"برنامجنا يساهم في تقليص نسبة البطالة من خلال توفير فرص عمل، لانه يعمل على خطين من تدريب وتأهيل الخريجين الجدد، وثانيا دعم أصحاب الأفكار والمشاريع الابتكارية".

وذكر نزال أن" 1400 مؤسسة استفادت من برامجنا، نسبة الشراكة التي شغلت الخريجين ضمن برامجنا خلال السنوات الاخيرة أكثر من 3000 آلاف خريج حصلوا على عقد عمل من المؤسسة في الشركات المستفيدة".

وبيّن نزال أن "عدد الخريجين المتعاقدين مع المؤسسة 72 % أخذوا فرص عمل ما بعد الست شهور، وأيضا ظهر معنا أن 58% من المستفيدين هم من الاناث، كما أننا نفذنا في غزة أكثر من 60 مشروع ريادي".

بدوره أوضح رئيس جامعة القدس المفتوحة يونس عمرو أن مسألة البطالة ترجع الى نقص الخطة الوطنية العامة التي يبنى عليها خطة دراسية للتعليم الجامعي.

وقال عمرو أن هناك 36 مؤسسة تعليم عالي في فلسطين، كلها تخرج خريجين معظمهم من الدراسات الانسانية أكثر منها العملية والعمالية، فهناك عدم وجود اقبال من الطلبة عليها، والسبب بذلك وجود ثقافة مجتمعية ترفض التخصصات المهنية.

من جانبه قال مدير عام شركة ريتش غسان عنبتاوي أنه على الخريجين الجامعيين دور مهم يتمثل برصد خبراته وتطوير مهاراته حتى يتميز عن غيره في سوق العمل خاصة أن هناك منافسين كثر.

وأضاف:"المتقدمين للوظائف لا يدرسون طبيعة الوظيفة التي يتقدمون لها، وطريقة اعدادهم للمقابلة شبه معدومة لمعظم الخريجين من خلال خبرتنا، لهذا أنصحهم بتطوير مهاراتهم".

Loading...