مباريات اليوم
Loading...
أوقات الصلاة
الفجر 04:45
الظهر 11:24
العصر 02:18
المغرب 04:38
العشاء 06:03
حالة الطقس
Loading...
اسعار العملات
Loading...

الخليل: إفتتاح معصرة شجرة الدّر بدعم من الألسكو

رام الله - رايــة:

افتتحت لجنة إعمار الخليل، الإثنين، موقع  أثري وسياحي جديد يسمى بمعصرة شجرة الدر أو (بَد عبد النبي)، برعاية وزيرة السياحة رولا معايعة، 

وبدأ حفل الافتتاح بتقديم كلمة ترحيبية حيث اتفقت اللجنة  مع وزارة السياحة على أن تقوم اللجنة بترميم مبنى معصرة شجرة الدّر الواقعة في منطقة الزاهد بالقرب من ساحة البلدية القديمة، وقد باشرت لجنة إعمار الخليل في ترميمها قبل عام من تاريخ اليوم، 

وأكد محافظ الخليل، على أن الفترة القادمة ستشهد انفتاحاً سياحياً، بجهود لجنة إعمار الخليل بالتعاون مع المؤسسات المحلية التي تبذل قصارى جهدها في النهوض بالبلدة القديمة وجعلها منطقة سياحية تجذب الزوار المحليين والدوليين، كما طالب المحافظ حميد وزيرة السياحة بالمزيد من الاهتمام بمدينة الخليل عامة وبالبلدة القديمة بشكل خاص.

و شكر رئيس لجنة إعمار الخليل داوود الزعتري عائله عبد النبي النتشة على تبرعها بالمعصرة للصالح العام وخدمة للسياحة في مدينة أبي الأنبياء وشكر ايضا الصندوق العربي للإنماء الإقتصادي والإجتماعي الذي قام بتمويل هذا المشروع من خلال مؤسسة التعاون .

من جانبها عبرت الوزيرة معايعة عن سعادتها لهذه الإنجازات ولهذه المناسبة في افتتاح معصرة شجرة الدر، والذي يأتي ضمن جهود الوزارة لدعم المواطنين في البلدة القديمة، وتنشيط حركة السياحة والتجارة، مؤكدةً على أهمية الشراكة بين لجنة الإعمار ووزارة السياحة، وأن الخطة المقبلة لوزارة السياحة هي إنشاء مجموعة من المراكز السياحية والمتاحف في محافظة الخليل، لتطوير السياحية بالشراكة مع مؤسسات المجتمع المدني والمؤسسات الخاصة. منوهةً إلى أن الوزارة تعمل على تحقيق مسار السياحة المسمى "المربع الذهبي" أريحا والقدس وبيت لحم والخليل.

من ناحيته قال مراد السوداني: "إن مساهمة اللجنة الوطنية لدعم ترميم معصرة شجرة الدّر أتى بتمويل كريم من المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (ألكسو)، وأن الحفاظ على الموروث والذاكرة والهوية التراثية يشكل نقطة اهتمام عليا لدى اللجنة الوطنية الفلسطينية للتربية والثقافة والعلوم، التي وجدت في مساهمتها بأعمال الترميم والإسناد لما تم افتتاحه هذا اليوم من أثر ثقافي يجب ما يؤكد عليه عالياً، أن التراث هو نقطة الوعي العليا في مواجهة الرواية الاحتلالية التي يحاول الاحتلال من خلالها تزوير الوعي واستلاب الهوية وتشويه التاريخ والإرث الثقافي لشعبنا الفلسطيني، وشكر آل عبد النبي النتشة على وعيهم وثقتهم العالية بالدور الوطني وتقديمهم هذا المعلم التاريخي لترميمه ووضعه لخدمة الثقافة والسياحة في مدينة الخليل والبلدة القديمة."

واشاد الزعتري بعمل لجنة إعمار الخليل في ترميم المباني السكنية قد ترفع من شأن البلدة القديمة وتزيدها جمالاً ورونقاً، كما أكد الدكتور الزعتري على تسجيل مدينة الخليل في قائمة التراث العالمي وحث معالي الوزيرة على تقديم ملف الخليل لمنظمة اليونسكو من أجل تسجيل البلدة القديمة على لائحة التراث العالمي.

Loading...