مباريات اليوم
Loading...
أوقات الصلاة
الفجر 04:39
الظهر 12:42
العصر 04:20
المغرب 07:18
العشاء 08:45
حالة الطقس
Loading...
اسعار العملات
Loading...

انسداد وتهديد

غزة غدا.. جمعة انفجارات أم تفاهمات؟

غزة

راية 

قبل ساعات من التحضير للجمعة الخامسة والأربعين لمسيرات العودة وكسر الحصار على حدود قطاع غزة يصل اليوم الخميس وفد من المخابرات العامة المصرية للقطاع لبحث مستجدات ملف التهدئة مع حركة حماس.

وكانت الهيئة الوطنية العليا لمسيرة العودة وكسر الحصار دعت يوم غد الجمعة إلى المشاركة الواسعة في فعالية تحت عنوان: "أسرانا ليسوا وحدهم"، على حدود القطاع الشرقية.
وحذّرت الهيئة الوطنية في وقت سابق الاحتلال الإسرائيلي من "استمرار التلاعب والتنصل من كسر الحصار"، مؤكدة أن ذلك "سيفتح الأبواب مشرعة أمام تصعيد كبير، وطالبت مصر وكل الوسطاء الدوليين للتدخل قبل فوات الأوان.

يشار الى استشهاد المواطن سمير النباهين الأربعاء متأثرا بجراحه التي أصيب الجمعة الماضية فيما أصيب نحو أربعين مواطن ليرتفع عدد شهداء مسيرات العودة منذ انطلاقها في نهاية شهر مارس العام الماضي أكثر من 270 فلسطينيا وفلسطينية وأصيب ما يزيد عن 25 ألفا آخرين جراء قمع الاحتلال للتظاهرات السلمية على الحدود الشرقية لقطاع غزة. 

ويوم الاثنين الماضي استأنف الحراك البحري الثاني والعشرين المسيرات البحرية قرب شاطئ عسقلان بعد توقف المسيرات لأكثر من شهر بداعي سوء الاحوال الجوية.

رفضت حركة حماس تسلم المنحة القطرية بعد وضع الاحتلال شروط ابتزاز جديدة، في مخالفة لتفاهمات حماس مع حكومة الاحتلال عبر قطر والأمم المتحدة ومصر.

في المقابل بدأ جيش الاحتلال الأربعاء مناورات عسكرية واسعة في مستوطنات غلاف غزة تحاكي عدة سيناريوهات تشمل تسلل مسلحين من غزة إلى تلك المستوطنات، وسقوط صواريخ بكثافة على مناطق سكنية.

وخلال خلال جولة تفقدية مفاجئة إلى مستودعات الطوارئ، في الجيش الإسرائيلي، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، الأربعاء، إن "جيشه جاهز لأي طارئ، ولهجوم ساحق"، على حد تعبيره.

ويتوقع مراقبون رفع وتيرة التصعيد على حدود القطاع غدا لمواجهة تعنت الاحتلال في كسر الحصار، كما يتوقع أن يرفع الاحتلال من وتيرة استهدافه للمتظاهرين وسط منافسة انتخابية إسرائيلية محمومة مادتها الأساسية التعامل مع معضلة غزة.


 

Loading...