مباريات اليوم
Loading...
أوقات الصلاة
الفجر 04:39
الظهر 12:42
العصر 04:20
المغرب 07:18
العشاء 08:45
حالة الطقس
Loading...
اسعار العملات
Loading...

6 أسباب تدفعك للنوم أكثر من الآخرين

النوم الكثير

 ​من الطبيعي ألا يكون النوم عائقا للتوازن بين العمل والمنزل والحياة الاجتماعية الخاصة بك، لكن إذا وجدت أنك تخسر عطلات نهاية الأسبوع، من أجل النوم، فإن ذلك يتجاوز الطبيعي.

فالنوم لمدة 10 ساعات، أو أكثر يوميا، قد يكون علامة على شيء خطير، وتكشف الطبيبة نريينا راملاخان، عن ستة أسباب، تؤدي للنوم مدة أطول من المعتاد.

1- اضطرابات النوم:

إذا كنت تعاني من اضطرابات النوم، فإنك ستشعر بالإرهاق في معظم الوقت، وهو ما يؤدي للأرق.

ويتم تعريف الأرق من قبل منظمة الصحة العالمية، بأنه صعوبة في النوم، أو في البقاء نائما لفترة تكفي لتشعر بالانتعاش في صباح اليوم التالى، ويعتبر ذلك أحد أهم أسباب الاحتياج الدائم إلى النوم.

وتنصح الدكتورة "نريينا" بتناول وجبة الإفطار في غضون نصف ساعة من الاستيقاظ، والحد من تناول القهوة، وشرب المزيد من الماء والوصول إلى السرير في وقت مبكر، وإيقاف تشغيل الهواتف، والأجهزة الذكية قبل النوم.

2. الصحة العقلية:

يمكن أن يكون هذا مثل جدال الدجاجة والبيضة، فالنوم لفترات طويلة، يمكن أن تكون علامة على الاكتئاب، لكن الأبحاث تشير أيضا، إلى أن اضطرابات النوم يمكن أن تسبب الاكتئاب، وفي الحالتين إذا كنت تعاني من مشكلات في صحتك العقلية، فمن المحتمل أن تعاني من أزمة نوم.

وأوضحت الطبيبة أنه عندما لا يكون الناس سعداء يستيقظون في الصباح للذهاب إلى وظيفة يكرهونها، فمن المرجح أن يشعروا بالتعب أكثر، ويحتاجون إلى مزيد من النوم.

وقالت: هناك مثالان جيدان للأوقات التي يمكن أن نحصل فيها على قدر أقل من النوم، أحدهما عندما نقع في الحب، والآخر عندما يكون لدينا طفل.

3- المشاكل الطبية:

يمكن أن تؤثر صحتك البدنية أيضًا على نومك، ولا يجب أن تكون المشكلة خطيرة، فكمثال نجد ألم العضلات سببا لذلك، تقول الدكتورة "نيرينا"، "في الآونة الأخيرة كنت أتألم من ممارسة الرياضة، وكانت فرصة مفيدة بالنسبة لي، لتذكر مدى شعوري بالسوء عندما لا أنام بسبب الألم"، مضيفة "كان لدي ألم في ظهري، وكان علي أن أنام في وضع لم يكن مناسبا لي، وهو أثر بالفعل على نومي".

وتابعت: "إذا كنت تعاني من فقر الدم، أو حالات مثل الألم العضلي الليفي، والتهاب المفاصل، أو الحالات التي تؤثر على هرموناتك، مثل مرض أديسون، أو تعاني من الغدة الدرقية غير النشطة، أو المفرطة في النشاط فقد تجد نفسك أيضًا تكافح من أجل النوم".

4- التغيرات الهرمونية:

هذا هو أحد أكثر الأسباب التي تدمر نوم المرأة، فتقلبات هرمون استروجين، وبروجستيرون، على مدى عمرها يمكن أن يسبب اضطرابات في نمط نومها، فتحصل نوم أقل من المعتاد، ولذلك يمكن أن تشعر بالإرهاق.

5- الطبيعة أو التنشئة:

بعض الناس مهيئون وراثيا للحاجة إلى مزيد من النوم، والبعض الآخر يحتاجون إلى مزيد من النوم لأنه سلوك مكتسب.

6- قلة النوم:

أنماط حياتنا المزدحمة تعترض طريقنا، وننسى أن ننام بنفس القدر، لكن عدم النوم بما فيه الكفاية، يدمر صحتك، "قلة النوم تؤثر عليك على كل المستويات جسديًا، وعاطفيًا، وروحيًا".

الأوسمة
Loading...